منتديات صمتي حكاية
عزيزي الزائر/عزيزتي الزائرة

بقلوب ملؤها المحبة
وأفئدة تنبض بالمودة
وكلمات تبحث عن روح الاخوة
نقول لكِ أهلا وسهلا
اهلا بكِ بقلوبنا قبل حروفنا
بكل سعادة وبكل عزة

وَسَقَطَتْ وَرَقَـہْ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default وَسَقَطَتْ وَرَقَـہْ

مُساهمة من طرف عايش على الذكرى في 30/11/2011, 3:09 am






..






و سقطت ورقة من شجرة العمر







غريبة هي الدنيا ...

سميت دنيا لـ تدني منزلتها عند الله وحقارتها ...



أوضاعها غريبة ...

..








ليل يتبعه نهار ...

حياة وموت ...

لقاء وفراق ...
ضيق وفرح ...
آمال و آلام ...
بزوغ وأفول ..



..







ومعادلة بسيطة ومتساوية الأطراف :

( طفل الأمس هو شاب اليوم - هو شيخ الغد )





قال الله تعالى :



" و اضرب لهم مثل الحياة الدنيا كماء أنزلناه من السماء فاختلط به نبات الأرض



فأصبح هشيما تذروه الرياح وكان الله على كل شيء مقتدرا "






نعم هذا مثل هذه الحياة الدنيا



في سرعة ذهابها واضمحلالها

وقرب فنائها وزوالها ..

هذه الحياة الدنيا لا راحة فيها ولا اطمئنان ...
ولا ثبات فيها ولا استقرار
حوادثها كثيرة وعبرها غفيرة ...
دول تبنى و أخرى تزول ...
مدن تعمر وأخرى تدمر ...
وممالك تشاد و أخرى تباد ...
فرح يقتله ترح ...
وضحكة تخرسها دمعة ...
صحيح يسقم ومريض يعافى ...
وهكذا تسير عجلتها لا تقف لميلاد ولا لغياب ولا لفرح ولا لحزن ...
تسير حتى يأذن الله لها بالفناء ...
ولا يملك الناس من هذه الدنيا شيئا إلا بمقدار ...


نزول المطر ونبات الزرع وصورته هشيما ...






بذلك ينتهي شريط الحياة ...

ما بين ولادة وطفولة وشباب وشيخوخة ثم موت وقبر ...

يطوى سجل الإنسان بعجالة وكأنها غمضة عين
أو لمحة بصر أو ومضة برق ...



"اعلموا إنما الحياة الدنيا لعب ولهو وزينة وتفاخر بينكم وتكاثر في الأموال والأولاد"













عايش على الذكرى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى

نوع المتصفح :
تاريخ التسجيل : 29/06/2011
عدد المساهمات : 134
الـنقاط : 2516
السمعة : -1
الجنس : ذكر
mms :

تُنٍسًِيًقَ الُبٍيُاّنًاتَ
اللقب الإضافي: اسير الأحزان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى