منتديات صمتي حكاية
عزيزي الزائر/عزيزتي الزائرة

بقلوب ملؤها المحبة
وأفئدة تنبض بالمودة
وكلمات تبحث عن روح الاخوة
نقول لكِ أهلا وسهلا
اهلا بكِ بقلوبنا قبل حروفنا
بكل سعادة وبكل عزة

مولود جديد في البيت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default مولود جديد في البيت

مُساهمة من طرف الأسد في 26/11/2012, 10:31 pm


هل رأيت كيف يبدوا المواليد في التلفزيون والمجلات؟ هل لاحظت بشرتهم الناعمة النقية وابتساماتهم الخلابة؟
حسنا! لا تتوقع أن يكون المولود مثل هولاء الذين تراهم في التلفزيون. فهو خارج لتوه من رحم الأم وقد عاش تسعة أشهر في محيط مائي. سيبدو ذلك واضحا على بشرته التي ستبدو منتفخة بعض الشيء وغامقة اللون. ربما لن يكون مولودك كما تخيلته في أحلامك ولكنه سيبدو جميلا، بل أجمل ما رأت عينيك خلال يوم أو يومين من لقاءه لأول مرة والتعود على وجوده.
كيف سيبدو المولود إذن عندما يضعونه بين يديك وتراه أول مرة؟
حجم صغير جدا: لن تصدق كم هو صغير وضعيف إلا عندما تحمله لأول مرة. كن حذرا وأنت تتفقد كفه الجميل والرقيق
لون البشرة مائل للإحمرار: المواليد يخرجون للعالم وبشرتهم تميل للأحمر الغامق الذي يأخذ في التلاشي تدريجيا حتى يظهر اللون الطبيعي للجلد خلال أيام قليلة.
تجاعيد وقشر وبقع: هذه التجاعيد التي تظهر على بشرة المولود نتيجة المحيط المائي الذي عاش فيه طيلة الأشهر الماضية. مع الوقت سوف تجف البشرة وتختفي التجاعيد بل سيبدو وكأن الجلد يقشر حول الرصغ والكاحلين. كذلك البقع سوف تختفي خلال أيام قليلة.
رأس مدببة بعض الشيء: في بعض الأحيان ونتيجة لطريقة الولادة الطبيعية في شد المولود من رأسه للخروج، ستبدو رأسه مدببه بعض الشيء ولكن سرعان ما يختفي هذا الشكل وتستعيد الرأس استدارتها.
جسم ضعيف وغير متماسك: نعم سترى كم هو ضعيف هذا الكائن الصغير وهو يبدو "رجله في ناحية وإيده في ناحية" لذلك نحرص على لف المواليد جيدا كما سترى.
كيفية حمل المولود
يمكن حمل المولود بعدة طرق، مع الأيام سوف تتقن حمله بسهولة وبأي طريقة من الطرق التالية:
طريقة المهد: حيث تجعل ذراعيك كالمهد وتحمله ممدا عليها.
على الكتف: إذا وضعت رأسه على كتفك وهدهدته قليلا وهو نعسان فسينام. وإذا كنت تريد أن تجعله "يكشط" بعد الرضاعة ضع صدره على كتفك وربت على ظهره حتى يكشط. لا تنسى أن تضع قماشة على كتفك حتى لا تتسخ ملابسك.
مسكة كرة القدم: أي أن تمسك المولود بذراع واحدة، الرأس عند الكف وبقية الجسم بطول الذراع.
أيا كانت الطريقة التي تحمله بها، احمله كثيرا، فالحمل هي أفضل طريقة للتواصل مع الأطفال.
النوم مع الرضع.. ميزات وعيوب
نوع الرضيع مع الأبوين في نفس السرير من الأمور الشائعة جدا في مجتمعنا. بل تكاد تكون من المسلمات. والحقيقة أن النوم المشترك مع الرضيع له ميزات عدة:
النوم المشترك أيسر للأم إذا كانت الرضاعة طبيعية. فلا تتضطر أن تغادر سريرها ليلا عدة مرات لترضعهستسمع الرضيع بمجرد أن يستيقظ فلن يحتاج للبكاء الطويل حتى تسمعونه وتصلون إليه
الشعور بأنكم أسرة واحدة متقاربة مما يبعث على الراحة والاطمئنان
من ناحية أخرى، للنوم المشترك عدة مساوىء نلخصها كالتالي:
إذا كان نوم أحد الأبوين ثقيل، فهذا أمر خطير لا يجب أن يتم بجوار المولود. فأنت بهذه الطريقة لن تشعر به وربما تؤذيه وأن نائم دون أن تشعر. ليس أمامك خيار آخر في هذه الحالة، يجب ألا ينام معكما المولود. احضر له مهدا بجانب السرير.
سيكون من الصعب الدخول والخروج باستمرار من الحجرة حتى لا تزعج المولود النائم
أن ينام معكما المولود، ففي يوم من الأيام سيكبر ولابد أن ينام في سريره هو. في الغالب سوف تواجه رفضا من الطفل أن يترك السرير الذي تعود النوم فيه وبين الشخصين الذين ارتبط بهما لينام وحيدا في غرفة مظلمة. وسيكون عليك أن تقنعه وسوف تأخذ وقتا في هذا.
المشاركة في نشاطات الرضيع المختلفة
لا تعتبر نفسك ضيفا يلاعب الرضيع ويقضي وقتا لطيفا معه. بل يجب عليك أن تشارك الأم في نشاطات المولود المختلفة مثل التحميم وتغيير الحفاضات ومحاولات تنويم الرضيع. ربما تكون أمورا غريبة في بادىء الأمر ولكنها تزيد من ارتباطك بابنك وتظهر تعاطفك واستعدادك للتعاون مع زوجتك من أجل تربية طفلكما والاهتمام به.




الأسد
ملكي
ملكي

تاريخ التسجيل : 23/11/2012
عدد المساهمات : 626
الـنقاط : 3252
السمعة : 13
الجنس : ذكر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى