منتديات صمتي حكاية
عزيزي الزائر/عزيزتي الزائرة

بقلوب ملؤها المحبة
وأفئدة تنبض بالمودة
وكلمات تبحث عن روح الاخوة
نقول لكِ أهلا وسهلا
اهلا بكِ بقلوبنا قبل حروفنا
بكل سعادة وبكل عزة

أمال و أوهام ,,,,,,,,,, آمــــــــــــــــال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default أمال و أوهام ,,,,,,,,,, آمــــــــــــــــال

مُساهمة من طرف الأسد في 4/12/2012, 7:04 am



دائما مايبحث الأنسان عن ماهو مثير وجديد وإن كان هذا الشيء يؤدي به

إلى ركوب الأخطار وتحدي الأقدار

فنجده يركب البحار ويتسلق الأشجار ولا يفكر بالأخطار
ويعلق أمره على الأقدار دون النظر إلى الأمرار
ويصبح دائما بأصرار وإن كلفه ذلك المزيد من الأمرار
يحاول أن يكشف الأسرار ولا يفكر أبدا في الأنتظار
وإنما يحاول ويبحث وإن كلفه البحث في كل الأقطار
أترككم مع هذه المحاوله والتي هي من واقع تجربه وقد تحديت بها كل الأخطار
لأصل إلى فك اللغز الذي لطالما تغنى فيه الكثير وقد بحثت وحاولت أن أصل
وماأن وصلت كانت هذه النهاية
أتمنى أن تنال هذه المقطوعة على إعجابكم لك مني أجمل تحية




سلكت طريقا مكتشحا بالظلام

محاطا بأسواركساها الركــــام

تسائلت في نفسي لم الظــــلام

ولم أسير وأتقدم إلى الأمــــام

أين الموانئ ....

أين الملامح لم تضيع بالزحـام

لم تودعني هكذا .....بسـلام

ذهلت فتوقفت عن الأقــــدام

فكرت بالعودة حبا بالســـلام

لكن إصراري دفعني الأمــام

تذكرت إنه طريق كل الأنـام

رددت لابد أن ينقشع الغمام

قلت في نفسي مجرد أوهــام

ولابد أن تتحقق يوما الأحلام

لأجد بالنهاية أجمل الأنغام

بحثت عن قلبي ...

وجدته قابعا بين آهات وألآم

فتوقفت شفاهي عن الكــلام

سقطت ولم أقوى على القيام

آه ...........

أصبحت مجرد أسير أوهام

أناجي النجوم باليل ولا أنام

وآخيرا ....

علمت أنها النهاية والختام

هذا دائما طريق الحب ياأنام

أوله ورودا وآمــال وهيـــام

وآخره أشواكا تطعن كالسهام




نامت على صدر الزمان

ملامح البكر الخجول

و لم يكن للفجر عن احلام الشروق تبعاداَ

بل لملم زهرها المنثور اشواق القبول

اما كوابيسُ الافول

فلم يكن لجفني الاحدب

و لجسمي المتعب

عن زفراتها شئٌ يحول

الم يحن للصبح انبثاقاً

و انعتاقا ًعن زوايا العشق الكسول

حبيبتي الغراء

يا عذراء الروابي و الحقول

يا زهرةالسهول

و نفح الروض المعبق بالتصافي

و التسامح و التصافح و الشمول

جادت يمينك الناعمة عليّ

باسباب التحرر من قيود الزيف

و التمرد و العدول

فان لم يكن لجميل الصنع من رافد ٍ

فلا تجعلي لاستمراره

ندا ً يدفعه يزول

حبيبتي الغراء

اجمعي الكفين و هاتيهما

احتسي انا بهما انهار المودة و الوصول

اعصفي بانفاسك الحرى

هشيم قيود المعصم المضنى

و لتحملي روحي الى الروض المعبق

بالتسامح و التسامي و التصافح و الشمول

احتويني...

اجمعيني...

لملمي شعثي...

و انثريني

على مروج الخصب و الروض البتول

ومن شواطي البعد اجمعي صدفي

و اسمعيني ثم انصتي إلي ..

ثم اكتبيني ... قصيدة غناء تشدو لمطلعها خيوط الشمس

قبل انبلاج الفجر في افق ٍ لا يزول.

حبيبتي الغراء

ان لم تفعلي

فخذي من كان في صدري يجول

فما عاد مسكنه هنا...

ما عاد منبعه هنا...

و ما عاد مرتعه هنا...

فخفقات القلب عن دمي تحول
حبيبتي الغراء

نامت على صدر الزمان

ملامحها البكر الخجول



الأسد
ملكي
ملكي

تاريخ التسجيل : 23/11/2012
عدد المساهمات : 626
الـنقاط : 3250
السمعة : 13
الجنس : ذكر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى