منتديات صمتي حكاية
عزيزي الزائر/عزيزتي الزائرة

بقلوب ملؤها المحبة
وأفئدة تنبض بالمودة
وكلمات تبحث عن روح الاخوة
نقول لكِ أهلا وسهلا
اهلا بكِ بقلوبنا قبل حروفنا
بكل سعادة وبكل عزة

قمة الذوق والجمال من انسان غالي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ايقونة24 قمة الذوق والجمال من انسان غالي

مُساهمة من طرف الأسد في 20/12/2012, 8:27 am

ليتك ترى
حبى لك قبل ان أراك
وجنونى بك دون أن تلمح عينى عيناك

ليتك تشعر
بنفسى التى هى منك
وروحى التى هى لك
وقلبى الذى هو ملكك
اعشقك يا انا



يغيبون عنا بكلماتهم .. بأصواتهم ..
بوجوههم ..ولكن أطيافهم تحوم حولنا ...نشتاقهم في البعد ...
وفي حضورهم نشتاقهم أكثر .. لايغيبون عنا بأرواحهم النقيه مهما اخذهم الغياب منها ..
سيظل الحنين اليهم حتى في وجودهم معنا .. فندعوا لهم بالخير أين ماكانوا ..
فقلوبهم النقيه تستقبل دعواتنا رغم الغياب ..



( علمتنا الحياة)
حتى تكون أسعد الناس إجعل الفرح شكرا .. والحزن صبرا ..
والصمت تفكرا .. والنطق ذكرا .. والحياة طاعة ..
وكن كالطائر يأتيه رزقه كل صباح ومساء ولا يهتم بيوم غد ..
ولا يؤذي أحدا ..
وليكن قلبك كاللؤلؤ لايحمل أحقادا ..
وكن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل .
.إذا صليت فصل صلاة مودع ..وارقد كأنك شهيد ..
لا تتكلم بكلام تعتذر منه غدا ..
ولا تنسى أن حسبنا الله ونعم الوكيل تطفئ الحريق ..
وينجو بها الغريق .. ويعرف بها الطريق .. وأن العمر دمعة صغيرة ...







أكتشفتُ مؤخراً أن سر ألمي بك ..
هو إحتياجي الشديد لك !!

فـ معك لا تكفيني البسمة ..
أحتاجها منك ضحكة كاملة !!

لا تكفيني إليك نظرة ..
فـ أنا أحتاج رؤيتك كل لحظة !!

معك لا تكفيني مجرد كلمة ..
أحتاج منك ألف كلمة و كلمة !!

معك لم يعد يكفيني كوني ..
فـ أنا أحتاج كون آخر لـ يتحمل ..
إحتياجي و إشتياقي و جنوني بك ،،
بك وحدك !!

أحبـــــــك



مليــــك الـــــروح ..

لقد ملكت جوارحي
وتحكمت بعواطفي
وسيًرت مشاعري
وأوقفت أحاسيسي
لم أعد أرى سوى صورتك
توقف التفكير بِما سواك
صمتت أذني فيما عدا صوتك
جف مدادي ولم يعد يكتب
إلاً لـــــك وعنــــــك
توقف النطق إلاً بإسمك والبوح لك
عرفت الحب معك
تعلمت العشق منك
تملكني الهيام بك
فهل أنا متيمًة بك
أم مأسورة لك



لا سلطه في الحب
تعلو سلطتي
فالرأي رائي والخيار خياري
هذه أحاسيسي فلا تتدخلي أرجوكي
بين البحر والبحاري
ماذا أخاف ... ماذا أخاف
وأنا المحيط .... وأنتي
من انهاري
وأنا النساء جعلتهن خواتم لأصابعي
وكواكب لمداري
خليكي صامته ولا تتكلمي
فأنا أدير مع النساء حواري
وأنا الذي أعطي مراسيم الهوى
للواقفات أمام باب مزاري
وأنا أرتب دولتي وخرائطي
وأنا الذي اختار لون بحاري
انا في الهوى متحكماً متسلطاً
في كل عشقاً نكهة استعماري


أحلماً حبيبتى أم رأيــــــــــت فيكى الطبيـــــــــــــب
أســـــــــــحراً سيدتى كما جـــــاء الاولـــــــــــــين
أم كيـــــــف فى بعدك اصــــــــبح سجين أم ان عيناكى
لفؤادى سبيل بريك خبرينى ياذات السحر العظيم


الأسد
ملكي
ملكي

تاريخ التسجيل : 23/11/2012
عدد المساهمات : 626
الـنقاط : 3250
السمعة : 13
الجنس : ذكر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى